الأحد  
1439/01/04
هـ  
 الموافق:    2017/09/24م    
 
ركن الأسرة
   
مخالفات نسائية
   
عمليات التجميل
عمليات التجميل

السؤال:

ما الحكم في إجراء عمليات التجميل؟ وما حكم تعلم علم التجميل ؟ .

الجواب:
التجميل نوعان :

النوع الأول:

تجميل لإزالة العيب الناتج عن حادث أو غيره ، وهذا لا بأس به ولا حرج فيه؛ لأن النبي صلى الله عليه وسلم أذن لرجل قطعت أنفه في الحرب أن يتخذ أنفاً من ذهب .

والنوع الثاني :

هو التجميل الزائد وهو ليس من أجل إزالة العيب بل لزيادة الحسن، وهو محرم لا يجوز؛ لأن الرسول صلى الله عليه وسلم لعن النامصة والمتنمصة والواصلة والمستوصلة والواشمة والمستوشمة لما في ذلك من إحداث التجميل الكمالي الذي ليس لإزالة العيب .

أما بالنسبة للطالب الذي يقرر علم جراحة التجميل ضمن مناهج دراسته فلا حرج عليه أن يتعلمه ولكن لا ينفذه في الحالات المحرمة بل ينصح من يطلب ذلك بتجنبه لأنه حرام وربما لو جاءت النصيحة على لسان طبيب كانت أوقع في أنفس الناس .

أجاب عليه الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله.

المصدر: " فتاوى إسلامية " ( 4 / 412 ) .

 
1484
 
 
 
   تابعـــونــا علــى:
 
   
 

جميع الحقوق محفوظة لكل مسلم بشرط ذكر المصدر 1438هـ