الجمعة  
1441/04/16
هـ  
 الموافق:    2019/12/13م    
 
ركن الأسرة
   
أبناء وبنات
   
10 طرق لمعالجة غضب الأطفال
10 طرق لمعالجة غضب الأطفال

يمكنُنا أن نُسَيطِر على الغضب عند الأطفال، إذا ما نظرنا إلى سلوك الطفل بشيء من الهدوء والتسامح، وإذا ما طالبناه بما تُمكِّنه منه قدراتُه فحسب، عندما نكون على قدر من الثبات، ولا نتناقض مع أنفسنا في المواقف المختلفة التي يشاهدها الطفل؛ من أجل تنفيذ جداول معينة جامدة غير مرنة، فيما يتصل بإشباع حاجات الطفل المختلفة، ولا يجب أن نفعل حاجات الطفل لحساب حاجات الراشدين؛ فإن ضبط النفس عند الآباء هو أحسن الضمانات لنشأة ضبط النفس عند الطفل، ومن الأمثلة على ذلك:

1- عدم الإكثار من التدخل في أعمال الأطفال أو تحديد حركتهم، أو إرغامهم على الطاعة لمجرد الطاعة، وإنما يكون التدخل مناسبًا وعند الضرورة.

2- عدم اغتصاب ممتلكات الأطفال، أو تخريب أدواتهم الخاصة في ساعة غضب، ولا يجوز الظهور أمامهم بالضعف.

3- لا يسمح للطفل بالحصول على ما يريد بطريقة الصياح أو محايلته، بل يحسن عدم توجيه انتباه الطفل في هذه الحالة.

4- تجنب إثارة غَيْرة الأطفال لتسلية أنفسنا، ولا يجوز الإكثار من الموازنات بينهم، ولا خلق جوٍّ يُشعِر الأطفال بالتفريق بينهم، ويجب أن تشغل وقت فراغ الطفل بنشاط لذيذ منتِج؛ كلعب، أو هواية، أو عمل، وأن يكون من أهداف التربية.

5- لا يجب النظر إلى غضب الطفل على أنه سلوكُ تدميرٍ، بل هو صورة طبيعية للعدوان، وهو مظهر إيجابي، ونشاط فعَّال، ولا يجب إيقافه بالعقاب؛ لأن في ذلك كفًّا لقدرات الطفل التعبيرية، والغضب الذي يتم كفه من جانب الطفل يومًا سوف يشتد ويتراكم في أيامٍ تظهر لديه المظاهر التدميرية الأخطر والأشد.

6- عدم الخضوع لتلبية طلبات الطفل عندما يستعين بالبكاء أو الصراخ، أو أي أسلوب تدميري.

7- عدم مقابلة غضب الأطفال بغضب من الكبار، وعلى الكبار مراجعة الأمر قبل اتخاذ القرار.

8- عدم تزييف الآباء لحلاوة الانتصار لأطفالهم، ومساعدة الطفل على تحقيق رغبته في البكاء أو الغضب على نتائجهم.

9- عدم قيام الوالدين أو المعلمين بالصراخ والسلوك الغاضب غير المتناسب مع طبيعة المواقف المحبطة؛ إن ضبط النفس عند الكبار أحسن الضمانات لنشوء ضبط النفس عند الأطفال؛ فالكبار قدوة حسنة.

10- الطفل الغضوب طفل غالبًا حُرِم من ممارسة هوايته، ويجب أن يعطَى فرصة اللعب وممارسة الأشغال اليدوية أو الرسم، وإثابته على إنجازاته المناسبة.

  

 
1513
 
 
 
  
 
   
 

جميع الحقوق محفوظة لكل مسلم بشرط ذكر المصدر