الخميس  
1441/01/20
هـ  
 الموافق:    2019/09/19م    
 
نتاج المشرف العام
   
بحوث
   
فوائد من كتب
   
فوائد من كتاب الإبداع في مضار الابتداع
فوائد من كتاب الإبداع في مضار الابتداع علي محفوظ

15/- كل صاحب بدعة من شأنه أن يدعو غيره إليها ويخص سائليه، بل سواه عليها، إذ طلب التأسي في الأعمال والمذاهب أمر جبلي في بني الإنسان.

34/- السنة تكون في الإتباع في الفعل وفي الترك.

37/- قال ابن القيم: وأما نقل الصحابة لترك الرسول فإنه على قسمين وكلاهما سنته:

1- تصريحهم بأنه ترك كذا وكذا ولم يفعله كالغسل والصلاة على شهداء أحد.

2- عدم نقلهم لما لو فعله لتوفرت هممهم ودواعيهم أو واحد منهم على نقله، كترك التلفظ بالنية عند الدخول في الصلاة.

41/- نعبده بما شرع لا بالبدع.

42/- التمسك بالعمومات مع الغفلة عن بيان الرسول بفعله وتركه هو من إتباع المتشابه الذي نهى الله عنه " مثال: حديث" الصلاة خير موضوع"لو أخذنا بعمومه لأحدثنا صلوات عديدة.

43/- الأصل أن ما تركه الرسول صلى الله عليه وسلم مع قيام المقتضي على فعله فتركه هو السنة، وفعله هو البدعة.

74/- العظماء إذا حددوا شيئاً وقف عنده وعدوا الخروج عنه قلة أدب، فكيف بشرع الله وتعدي حدوده.

75/- كل بدعه معصية وليست العكس.

91/- حاصل المصالح المرسلة يرجع إلى حفظ أمور ضرورية أو رفع حرج لازم في الدين، مثال: جمع المصحف وجواز الحبس في التهم لحفظ الأموال.

92/- البدع إنما تكون في المقاصد، بخلاف المصالح المرسلة فإنها تكون في الوسائل.

98/- جاء الرسول صلى الله عليه وسلم في أمور الدين بالتفصيل، أما أمور الدنيا فجاء بقواعد كلية.

152/- قال ابن تيمية: والداعي إلى البدعة مستحق للعقوبة باتفاق المسلمين، وعقوبته تارة بالقتل أو بالحبس...".

279/- قال الإمام احمد: من فقه الرجل قلة ولوعه بالماء.

جاء رجل إلى الإمام ابن عقيل وسأله:

أنغمس في الماء مراراً كثيراً وأشك هل صح الغسل أم لا؟

فقال الأمام: اذهب فقد سقطت عنك الصلاة، قال: وكيف، قال: لأنه في الحديث " رُفع القلم عن ثلاثة، والمجنون حتى يعقل."

 

 
7130
 
 
 
  
 
   
 

جميع الحقوق محفوظة لكل مسلم بشرط ذكر المصدر