الجمعة  
1440/12/22
هـ  
 الموافق:    2019/08/23م    
 
نتاج المشرف العام
   
مقالات عامة
   
المواعظ
   
حينما تزول النعم
حينما تزول النعم

 

قد يعيشُ بعضنا في سعة من الرزق فتتغير ، وقد يعيشُ وهو يتذوق حلاوة الإيمان ، ولكنها بدأت تتلاشى ، وقد يشعرُ بمحبة الناس له قد خفّ بريقها ، وقد يكونُ في استقرارٍ أسري ولكنه الآن يعاني من مشكلاتٍ لايعرفُ سببها .

وهكذا تتغير تلك النعم وغيرها ، فيتساءل عن السبب .

فيكون الجواب وبكل وضوح ( إن الله لايغير مابقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم ) .

إن المشكلةَ من عندك ، إن السببَ هو أنت ، فراجع نفسك في طاعةٍ قصّرت فيها ، أو معصيةٍ بدأت تدمنها ، أو حقداً وحسداً بدأ يعملُ في قلبك .

قال تعالى ( وألّو استقاموا على الطريقة لأسقيناهم ماءً غدقاً ) .

وقديماً قال السلف : من أحبّ تصفية الأحوال فليجتهد في تصفية الأعمال .

وقال بعضهم : إذا أردت أن يكونَ اللهَ لك كما تحب فكن له كما يحب .

فيامن يحب دوام العطاء الرباني والتوفيق الإلهي ، حاسب نفسك جيداً ، واعترف بينك وبين نفسك ، وانظر في مواطن الخلل ، وجدد توبتك ، وأبشر بخير فإن الله قريب منك .

وإذا أصلحت مابينك وبينه فسوف تعودُ لك العطايا من الكريم سبحانه وتعالى .

 

 

 
705
 
 
 
  
 
   
 

جميع الحقوق محفوظة لكل مسلم بشرط ذكر المصدر