الرئيسة نتاج المشرف العام توجيهاتإلى طلبة العلم طالب العلم والإخلاص
 طالب العلم والإخلاص
10 شعبان 1429هـ

إن من أعظم فوائد طلب العلم هي " تربية النفس على الصدق والإخلاص "وما أدراك ما الإخلاص ؟

ذلك السر العجيب والعمل الجليل.

الإخلاص هو نور القلوب وضياء الأرواح (( وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ ))[البينة:5] .

يا طالب العلم ليكن قصدك من العلم هو" ابتغاء الأجر والثواب من الله ورفع الجهل عن نفسك وعن غيرك ".

أخي الحبيب إليك هذه الكلمات:

في بداية الطلب قد تكون هناك أهداف لطلب العلم ليست لله مثل: التفوق على الآخرين أو البروز والظهور وهذا الأمر لا حرج فيه فقد قال السلف " طلبنا العلم لغير الله فأبى الله إلا أن يكون له   والمراد : أنه كانت النية في البداية وهم صغار يقصدون التنافس ولكن مع استمرار الطلب وزيادة العلم انقلبت النية لله تبارك وتعالى .".

الإخلاص درجات ومراتب ولا يزال يزداد في القلب حتى يصل العبد إلى درجات عالية عند الله تعالى.

 الإخلاص هو أكبر سبب يُبارك في العلم الذي تطلبه.

 الإخلاص هو الذي يرفعك يا طالب العلم عند الله وعند الناس.

الإخلاص سبب لصحة الفهم وقوة الاستنباط , قال ابن القيم رحمه الله تعالى: " وصحة الفهم نور يقذفه الله في قلب العبد، يمدُّه تقوى الرب وحسن القصد ".

 الرياء ضد الإخلاص وهو مرض خطير إذا تمكن في القلب فقد تمت الخسارة في الدنيا والآخرة.

 الرياء في طلب العلم له علامات فاحذرها:

1- أن تحب المدح والثناء على الأعمال التي تمارسها في طلب العلم.

2- محبة الظهور أمام الناس لأنك تتميز بطلب العلم.

3- أن تتكبر على الناس وأن ترى نفسك بعين الكمال.

4- كراهية النصيحة والتوجيه.

 لا بد أن تمر بك بعض الخواطر في الرياء وحب الثناء ولكن جاهد نفسك على أن تدافعها عن نفسك.

 تذكر دائماً أن أعظم أسرار التوفيق لك في طلب العلم هو الإخلاص.

 انظر في سير العلماء والعباد لترى قوة إخلاصهم وصدقهم مع ربهم جل وعلى.

 كن على يقين أن الله يعلم ما في قلبك فهنيئاً لك إذا رأى الله الإخلاص فيه.

 أوصيك أن تدعو ربك دائماً بأن يصلح نيتك وسريرتك.

 

عدد الزوار 16146
 
روابط ذات صلة
الاسم : بشير فرجاوي
الدولة : الجزائر
  
الحمد لله تعالى والصلاة ولاسلام على رسول الله اشكرك ياشيخ جزيل الشكر على هذه النصائح الجميلة الرائعة التي لايعلم قدرها الا من قذف الله في قلبه حب الاخلاص والصدق في العمل والقول
 
الاسم : مصطفى بن موسى
الدولة : المملكة المغربية
  
الحمد لله وحده والصلاة على من لا نبي بعده.....الشكر الجزيل للشيخ سلطان العمري فهو دائما يتحفنا بالأفيد والأجمل... فعلا إن طلب العلم مطلب أساسي لبناء أمة قوية على منهاج النبوة... وينبغي لطالب العلم الاستزادة من العلم والإخلاص فيه... والا ستعانة بالله تعالى على ذلك..كان من دعائه عليه الصلاة والسلام إذا صلى الصبح..اللهم إني أسألك علما نافعا ورزقا طيبا وعملا متقبلا..السلام عليكم .. دمتم طيبين في حفظ الله ورعايته..