الرئيسة نتاج المشرف العام توجيهاتإلى الدعاة أكثر من 20 همسة للعاملين في المجال الخيري
 أكثر من 20 همسة للعاملين في المجال الخيري
10 جمادى الآخرة 1430هـ

 

1- الإخلاص هو طريق التوفيق ومفتاح النجاح ، فلا بد من تجديد النية والحذر من آفات العمل.

2- الصبر على هذا المجال الذي تحيط به المصاعب والمتاعب وفيه اختلاط بعامة الناس الذين في الغالب تظهر منهم بعض التصرفات الغير منضبطة.

وفي الحديث: ( المؤمن الذي يخالط الناس ويصبر على أذاهم خير من الذي لا يخالط الناس ولا يصبر على أذاهم )[ صحيح الجامع: 3159 ].

3- استشعار محبة الله لهذا العمل ؛ لأنه مما يحبه الله وهو باب من الإحسان والله يقول : ( وَأَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ ))[البقرة:195] . وفي الحديث : ( وخير الناس أنفعهم للناس ) السلسلة الصحيحة [ 1/712 ].

4- الحذر من الغرور بالنفس ورؤية العمل لئلا يحبط العمل ويذهب أدراج الرياح.

5- علو الهمة في باب نفع الناس ؛ لأنه من الطرق المؤدية لرضا الرب.

6- السير على نظام دقيق في ضبط الأعمال والأموال وعدم الفوضوية التي تمحق بركة العمل.

7- التعاون والتكاتف في سبيل الارتقاء بالعمل والتنازل عن بعض الهفوات التي قد تصدر من البعض , ومن طلب أخاً بلا عيب بقي بلا أخ.

8- الاستفادة من التقنية في تطوير العمل والارتقاء به نحو الأفضل ، ومتابعة الجديد من البرامج والتقنيات التي تساهم في إبراز العمل الخيري في أحسن صورة.

9- توثيق الأعمال والبرامج عبر تصوير ثابت وفيديو وإخراجه مستقبلاً في عرض برجكتر ليتم عرضه في الحفل السنوي مما سيكون له أثر إيجابي على نفوس الناس ، وسيدرأ كثيراً من الظنون والشكوك حول العمل الخيري وخاصة ممن ينسبون الإرهاب إليه.

10- الحذر من فتنة النساء إذ لا يسلم أي عمل خيري من توارد النساء لمزاحمة القائمين عليه بالطلب والمساعدة، والحذر من الثقة بالنفس عند سماع أصواتهن أو زيارة منازلهن لتفقد أحوالهن.

وفي الحديث: ( ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء ) متفق عليه .

وأعرف بعض الذين تساهلوا في ذلك قد وقعوا ف مصائب لا يعلمها إلا الله .

11- الحذر من فتنة المال ، فقد يُزين الشيطان للبعض الأخذ من المال بحجة الحاجة إليه مع إمكانية السداد بعد حين ، والمرء لا يدري متى يفاجئه الموت ، فالله الله في الانتباه لذلك.

12- مراعاة التوازن في الواجبات الأخرى ، فمن الناس من يشغله العمل الخيري عن أسرته أو وظيفته ، أو حتى بعض العبادات كالنوافل أو القرآن أو طلب العلم ، والتوازن وإعطاء كل ذي حق حقه يكفل لك الطمأنينة في حياتك وعدم حدوث مشاكل أو اضطرابات مع الحقوق الأخرى.

13- الدفاع عن العمل الخيري في أبواب الإعلام ؛ كالجرائد والمجلات والقنوات، وهذا الدفاع من واجبات الإدارة العامة في العمل الخيري , ونتائج ذلك : إيقاف السيل الذي يلمز بالعمل الخيري ويلصق به التي لا أصل لها.

14- إظهار صورة العمل الخيري الحقيقية لعامة الناس عبر وسائل الإعلام من صحف ومجلات وقنوات ، وإثبات ذلك بالصور والأرقام حتى يتبين للناس حقيقة العمل الخيري وأنه قد قام بخدمة المجتمع ونفع الناس بكافة مستوياتهم.

15- السعي في تطوير العاملين وتدريبهم في مراكز متخصصة ليكونوا في أحسن حال من العمل والإنتاج.

16- تصميم موقع على الشبكة العالمية في الإنترنت لتلك الجهة الخيرية ، ويكون الهدف من هذا الموقع : إبراز النتائج والأهداف التي حققها هذا المركز أو تلك الجمعية الخيرية ، ولا مانع من وجود أهداف أخرى في الموقع مما يخدم أمور تلك الجمعية أو ذلك المركز الخيري.

17- ضبط الأموال الواردة عبر الحوالات البنكية أو الصدقات المباشرة أو الزكوات ، وهذا الضبط يحمي العمل والعاملين من الاتهامات ويحقق الهدف من العمل الخيري وهو نفع الناس ومساعدتهم.

18- الحرص على سلامة الأجهزة والممتلكات التي في حوزة كل موظف وعدم إهمال أي شيء من ذلك.

19- قبول النقد الذي يرد إليكم سواء من المراجعين أو حتى من المخالفين إذا كان النقد في الموضع الصحيح.

20- العناية بالفتاوى المتعلقة بالعمل الخيري والحرص على ضبط الأعمال وآليات العمل على المنهج الشرعي ، والحكم الصحيح المبني على الدليل , مثال: كفارة اليمين كيف تصرف ، زكاة الفطر متى وقتها ؟ الزكاة هل تعطى لطالب العلم ، هل يصح بناء المساجد من أموال الزكاة ؟ وغير ذلك من المسائل المتعلقة بالعمل الإغاثي والخيري.

21- عدم توسيع رقعة العمل إلا بعد التخطيط الجيد والدراسة المتأنية لكل فروع العمل.

22- زيارة المكاتب الخيرية الأخرى للاستفادة من الخبرات وتبادل المعلومات.

23- إحسان الخُلق في التعامل مع المراجعين وبذل المعروف إليهم ؛ لأنهم في الغالب أصحاب حاجات وضعفاء، وفي الحديث: ( الراحمون يرحمهم الرحمن ) [ صحيح الجامع: 3522 ].

24- الحرص على بناء الوقف الدعوي الذي سيخدم الجمعية أو ذلك المركز الخيري.

25- ضبط الأسرار والمعلومات الخاصة بالعمل وعدم إظهارها.

26- حفظ أسرار الفقراء والمحتاجين وعدم إخبار الناس بأسماء أو أوصاف رواد الجمعية، وفي ذلك حفظ لمكانتهم وتقديراً لمشاعرهم.

27- جودة العلاقات العامة مع الآخرين وخاصة المسئولين ، وفي ذلك بقاء ودعم للعمل الخيري.

عدد الزوار 4755
 
روابط ذات صلة