30 تغريدة متنوعة
  أسباب تقوي فيك الصبر على البلاء ...
  وضوح الأهداف
  زواج المسيار " خواطر وقصص "
  
   
 
 
الرئيسة نتاج المشرف العام مقالات عامة تغريداتهمسات تويتر - 2
 همسات تويتر - 4
2 محرم 1433هـ

- السعي للإصلاح فيه إحراج وتدخل في الآخرين ولكنه يجلب السعادة للأطراف المتنازعة ويرضي الرب جل وعلا .

 

- الدورات العلمية لابد أن يكون في أول درس فيها : قواعد الاستفادة من الدورات العلمية، وقد كتبت فيها كتيب صغير ومفيد موجود عند مدار الوطن .

 

- قراءة الواقع تختلف حسب طبيعة المحلل فإن كان متفائلاً فسيكون تحليله فيه لمسة إيجابية وأما المتشائم فسوف يأتي بالطوام .

 

- أين العناية بإنشاء مراكز النساء الدعوية ؟! إن الفراغ قاتل.

 

- ملف الموقوفين يحتاج تفعيل مستمر؟.

 

- قد تجد عاملاً فقيراً في طريقك, فحاول أن تقف له وتعطيه ريالات وتبتسم له, وجرب , وسوف تشعر بسعادة غامرة, ولعله يدعو لك فيرحمك الرحمن .

 

- كنت عند إشارة وبجانبي شاب رفع صوت الغناء ومعه سيجارة, فسلمت وابتسمت وقلت له: أين الطريق إلى الجنة ؟ فرمى السيجارة وأغلق الغناء .

 

- لعل بعضنا يجلس على التويتر والفيس بوك أكثر من جلوسه مع: القرآن - الوالدة - الاسرة .

 

- قال ابن الجوزي : ليس المراد أن يبتلي ليعذب بل يبتلي ليهذب .

 

- قال ابن القيم : السعادة لا يوصل إليها إلا على جسر المشقة والامتحان .

 

- في نظرتنا للابتلاء لاننس أن الله أحكم الحاكمين وأن الله يقدر الأمور على مآلات حسنة ، قال تعالى: ((لا تَحْسَبُوهُ شَرًّا لَكُمْ ))[النور:11].

 

- الكثير يجيد تنظير الحلول للآخرين ولكنه قد لا يقدر على حل مشكلته .

 

- مع زوجتك : لا تستعجل هدايتها وصلاحها وكن ذكيا في الدخول إلى عالمها الخاص .

 

- كنت مع بناتي وتذكرت سفري وابتعادي عنهم لمدة عشرين يوماً فأصابني حزن وتعاطف كبير، وذهبت خواطري إلى المعتقلين كيف يعيشون سنوات بدون بناتهم .

 

- المحتسبين الصادقين سيرتهم عطرة : أحمد بن حنبل - ابن تيمية - يوسف الأحمد . ونهايتهم " السجن " وبعده " الرفعة والثناء " .

 

- محبة الأشخاص لا تعني الرضا بكل أفكارهم وتوجهاتهم، والتقليد لكل قدوة نقص في العقل .

 

- تعود على أن تنظر إلى الأمور من عدة زوايا لا من زاوية واحدة، وحينها ستكتشف أن هناك حلول جميلة أنت لم تفكر فيها .

 

- إذا لم ننجح في إدارة الوقت وترتيب الحياة فإننا لن نحقق شيئا يستحق أن يكتبه التاريخ .

 

- ليسجل لك الزمان برامج عملية تبقى بعدك .

 

- التعلق بالله تعالى وحده هو الملجأ عند السجن والبلاء وتطاول الأعداء , أما الأصحاب فلن يدوموا لك .

 

- جاست مع بنات إخوتي وأعمارهن بين العاشرة و 12 ووضعت مسابقة طريفة لهن وفزت بمحبتهن وقلن لي : يا عم والله إننا ندعو لك في صلاتنا .

 

- مع حضور المناسبات : قد تجد مخالفات فاختر الحكمة في التغيير .

 

- قد يمارس بعضنا " الكليات في المواعيد " مثل : كل سبت سأفعل - أول جمعة من كل شهر سأفعل , وبالتأمل قليل من ينجح في الكليات إلا من رحم الله .

 

- متى نرى برامج تأصليلة في التخصصات الدعوية يشرف عليها مجموعة من الدعاة ؟

 

- واقع الفتيات يحتاج إيجاد بدائل مباحة تناسب ميولهن وترفيههن وطاقاتهن , فأين الحكومة عنهن ؟

 

- من تجربتي : عامة الناس يحتاجون التسهيل في إلقاء الكلمات وبدون تكلف في الأسلوب , وسيحبونك ويدعون لك، وأما المتكلفين فلا .
 

- بعض أصحاب " الدال " من مشايخ الزمن متجمد من آثار البعد عن الواقع فلا يتأثر بحرارة جو الإصلاح ولا برياح المحتسبين .

- لازلت أتعجب من خذلان أهل الحق للحق وتجاهلهم عن مآسي المعتقلين وكأن المعتقلين مجرمي حرب .

- من مصائبنا تقديس لابسي البشوت من مشايخ الكراسي، ولك أن تسأل من تحب من الطلاب: هل سبق أن نصحت شيخك أو خالفته في مسألة ؟ سيكون الجواب : لا.

 

- النجاح رحلة ، هل بدأت فيها ؟.

 

- يا ترى هل علاقة الشاب " الذي معه لحية - مع الشاب الذي ليس معه لحية " مبنية على المودة والتعامل الحسن؟ أم أن هناك توتر وقلق ؟.

 

- محبتنا للأشخاص يجب أن تكون على منهج الاعتدال والوسطية لا على الرضا والتسليم لكل ما يقولونه .

 

- سلاح التقنية يتجدد يوما بعد يوم ، والواجب معرفة الجديد لتسخيره في نصرة الدين .

 

- بعض رموزنا يفتقرون إلى قواعد ركيزة في بناء المشاريع طويلة المدى، وأنت تجد منهم الدروس والمحاضرات ولكن نفعها مقصور لفترة زمنية في الغالب .

 

- حينما نفهم الآخرين من وجهة نظرنا نحن وبدون معرفة أبعاد آرائهم فإننا نكون قد قصرنا في استيعاب أفكارهم والاستفادة منها .

 

- برمجة المواقع الإسلامية وصناعتها تفتقر إلى خبرات كبيرة وتعاون واسع مع الشركات المتخصصة وبعد عن الاستعجال في إخراج المواقع قبل نضجها .

 

- نقد الحياة سهل , ولعل من الصعب صناعة الحياة من حولنا بالبرامج الفعالة .

 

- تفعيل عواطفنا تجاه عوائلنا قد يغيب بسبب الجهل العاطفي الذي نشأنا عليه .

 

-العلم جميل, والأجمل العمل به والدعوة إليه , والأصعب: الصبر على الأذى فيه .

 

- بعض الصحف الإلكترونية تقول " من مصادرنا " ياترى كيف نثق بها نحن ؟

 

- تفويض الأمور إلى الله تعالى طريقة عظيمة في تفريج الكربات .

 

- حينما تنظر في السياحة الداخلية من ناحية وجود الخدمات ومراعاة النواحي الشرعية والعادات الاجتماعية سوف تجد بعدا كبيرا بين التنظير والواقع .

 

- العناية بجمال ببعض المباني الحكومية يفوق الخيال ولكن أين العناية بجمال الأداء الوظيفي .

 

- البرامج التلفزيونية في القنوات الاسلامية كم تحتاج إلى جودة وإتقان ومراعاة لفنون الإعلام.

 

- كم نحن بحاجة إلى توجيه بعض الهمسات لبعض الدعاة والمشاهير لعلها تصحح مسارهم من وجهة نظرنا , ولكن ياترى هل سيقبلون بذلك ؟

 

- قبول النقد منهج العلماء والأصفياء وبذلك برزوا , ومنهج بعض الأدعياء " ما أريكم إلا ما أرى " .

 

- أرى أن من أسباب تأخر البرامج الدعوية والتعليمية عدم فتح نوافذ حقيقية لسماع آراء الناس ثم شكرهم عليها .

 

- في العلاقة الأسرية ننسى مع طول الزمن " الهدية " .

 

- ربما كانت الكلمة الطيبة التي تلقيها سببا لنصرة الدين وأنت لا تشعر .

 

- برامجنا التعليمية هل هي تقوم على ركن الأولويات .

 

- بعض الشباب لديهم طاقات لعدة برامج في نصرة الدين, ولكنهم يفتقرون إلى روح الاستشارة , ويتعلقون بمدأ الثقة بالنفس .

 

- يتعلق بعض أحبابنا بالأخبار ويغفل عن تخصيص وقت لتلاوة القرآن .

 

- أحيانا نستعجل في كلماتنا ونجرح غيرنا ثم نتأخر في الاعتذار , وبهذه الوسيلة نخسر من نحب .

 

- ليس لديك حياة أخرى , فاصنع مستقبلك ومستقبل أمتك .

 

- النجاح مقرون بتوفيق الرب تبارك وتعالى , ثم فقه أولويات برامجك .

 

- قد يكون الواحد منا جبان وهو لايشعر , ولك أن تبحث عن نفسك في مواقف الاحتساب والبيان والدعوة حتى في محيط أسرتك .

 

- طلاب الجامعات لعلهم حاملي لواء الدعوة بعد سنوات , والسؤال هنا : هل هناك إعداد لهم وتأهيل ؟.

 

- تربية النفس على الحلم في مواطن الغضب ليس سهلاً , ولك أن تبحث عن نفسك في مواطن الغضب وأنت مع أقرب الناس لك " والديك - أسرتك " .

 

- كتابة العلم والتدريب على انتقاء الفوائد هدف لابد من السعي لتحقيقه وتربية الطلاب عليه .

 

- اقبل أصدقاءك على مافيهم فقد قبلوا بك على مافيك .

 

- ليس من شرط صداقتي لك أن أوافقك في كل أفكارك وطموحاتك .

 

- حينما ننشر محاسن الأموات فهذه دعوة إلى الاقتداء بهم في صالح أعمالهم , وأما نشر المساوئ والعيوب فليس من سيما أهل السنة إلا مع المفسدين.

 

- لماذا لايكون لكل تاجر كبير " مؤسسة خيرية " باسمه ويضع لها جزء من ماله , لينصر بها الدين ويعين المسلمين ولتبقى له بعد موته .

- إننا نجزم أن مساعدة كل الناس مستحيلة لوجود ملابسات وأنظمة معينة , ولكننا نجزم أن الابتسامة والكلمة الطيبة ممكنة في كل الأحوال .

 

- والله لو أن من تولى رئاسة ومنصب كبير فتح بابه للناس وأعانهم بقدر ما يستطيع لفاز بالثناء الرباني والثناء البشري .

 

- من يعش فسيرى عجبا , والأيام دول , والطغاة في زوال , والإسلام قادم , ولو رفضت أنوف, فهيا للعمل على منهج الإسلام ولنسر على خطى ثابتة .

 

- في عالم الأسرة تغيب المصارحة على قانون الأدب ويتمادى الجميع في العيوب, والدواء : مصارحة بأدب وتنفيذ على عجل ببنود المصارحة .

 

- رأيت في المجتمع الدعوي غياب الأولويات لدى فئة من الدعاة , ولذا تجده في عالم الفوضى وهو لايشعر, ولك أن تسأله عن أهدافه القادمة , فلن يجيب .

 

- الانهماك في عالم التويتر والفيس بوك قد يلهينا عن النظر في الكتاب والسنة والتمتع بما فيها من أنوار الوحي .

 

- المحافظة على الوزن المثالي لجسمك هدف مهم, وبعض الناس في غفلة عن العناية بصحته , ويحتج بأنه مشغول بالبرامج والدنيا .

 

- مع صديقك ادع له في سجودك وسامحه على زلاته, وكن معه إذا سقط .

 

- في عالم النساء نريد متخصصات في الفنون الدعوية ليساهموا في دعوة النساء في هذا الزمن المليء بصور الفتور .

 

- تدوين الفوائد من الكتب فن جميل لابد من الصبر عليه, وأن تكتب فوائد كتاب خير من قراءة كتابين بلا كتابة .

 

- الوقوع في الذنب فطري في بني البشر ولكن مما يجب التربية عليه " سرعة الرجوع للحق والهدى " .

 

- من يتعامل مع الناس وهو يريد كمالهم وسلامتهم من الأخطاء سيعيش حياة كلها هم وغم, لأنه  لن يجد معصوماً. ومضة : تغافل واستمتع بحياتك .

 

- من أعظم قواعد النجاح في الحياة : إدارة القرارات حتى تكون كل القرارات على سداد وصواب " القرارات : المالية - الأسرية - العلمية - الدعوية " .

 

- إذا أخطأت أنا في أسلوب النصيحة فلا يعني أن كلامي ليس بصحيح .

 

- في دروس الحياة عبر؛ الكل يموت ويبقى الحي الذي لايموت.. ومضة : العمل الصالح يدخل مع في قبرك ليكون أنيسك .

 

- حسن الظن بمن ترى من رجال العلم والدعوة مطلب مهم والخطأ لايسلم منه أحد, ومن طلب شيخا بلا خطأ بقي بلا شيخ .

 

- هل نبدأ في تغيير أفكارنا لأنفسنا ومن تحتنا ومن حولنا, أم أننا نغلب السلبيات في حياتنا ؟

 

- مجتمعات الدور النسائية لم لا تنظم حفلاً نسائياً متميزاً في العام مرة أو مرتين ليكون الحضور في قاعات كبيرة لنشر الفكرة وتفعيلها .

 

- افتراض التعارض بين العلم والدعوة خلل في التفكير يحتاج لمزيد من الإدراك والتوازن الذكي .

 

- بعض طلاب العلم إذا دخل في الدراسات العليا توقف عن ملازمة الشيوخ, والمفترض دوام القرب منهم وهكذا كان السلف .

 

- أنت عندما تتأمل الكتابات في النت تجد عقولاً كبيرة , ماذا لو كان لقاء يجمع أبرز كتاب التويتر في مؤتمر للتطوير الدعوي التقني ؟

 

- ابدأ صباحك بدعاء ربك بأن يجعل هذا اليوم عامراً بالخيرات والبركات.

 

- ليس من الرحمة أن نغمض العين عن صاحب الخطأ .

 

- الافتتان بالمرأة في المجتمع الدعوي يكون سهلاً على من عنده ثقة بنفسه .

 

- ملف الموقوفين يجدد الأحزان لذويهم في كل حين.

 

- حينما ننتقد فهذا لا يعني أننا نبحث عن العيوب؛ لأنها ظاهرة جداً والكل يعرفها .

 

- المشاركة في الكتابات عبر النت يجب أن لا تهلهينا عن المشاركة المباشرة مع الناس في توجيههم عبر النصيحة والكلمة .

 

- قد نتأنى قبل العمل مرات ومرات ولكن هذا خير من الندم بعد العمل ساعات وساعات .

 

- كل قرار تتخذه الآن فيسؤثر بلا ريب على حياتك القادمة فكن متأنياً في القرار .

 

- حينما تخطط لبرامجك القادمة هذا يعني أنك مستيقظ لحياتك القادمة .

 

- اعزل جزء من مالك لطوارئ الحياة حتى لا ترم بوجهك لمن لا يستحق .

 

- وجود البيئة السيئة حولك ليست مبرراً لفتورك أو تقصيرك, فامرأة فرعون ماتت على الحق مع أن زوجها فرعون .

 

- إن كان موسى نشأ في قصر طاغية فإن ذلك لم يؤثر عليه لإن العناية الربانية أحاطت به " وألقيت عليك محبة مني " .

 

- من طلبات موسى عليه السلام " واجعل لي وزيرا من أهلي " إشارة مهمة على ضرورة الصديق في طريق الدعوة .

 

- لو نظرت في كتب الغرب الكافر تجد مذكرات رجال ونساء وملوك , أما نحن فقليل منا من يعتني بذلك .

 

- دعاتنا ومشايخنا لديهم خبرات وفي حياتهم قصص لم لا يكتبون ذلك في كتاب يحمل عنوان " صفحات من حياتي " ؟

 

- اختيار - فلان - ليكون مستشاراً في قناة أو مركز يحتاج إلى تأن كبير, والاستشارة قد تكون أحياناً أخطر من الفتوى في صغائر المسائل .

 

- الإعلام الفضائي يفتقر إلى مواقع ضخمة تعتني بنتاجه , ولك أن تبحث عن مواقع خاصة بالقنوات عبر الانترنت ولا أظنك تجد ما يسعد قلبك .

 

- تأهيل مجموعة من النساء لحمل الدعوة واجب كبير على الدعاة .

 

- العلماء صنعوا للأمة علماء عبر التعليم والتربية, فهل علماء هذا الزمن نجحوا في الصناعة ؟.

 

- ياليت خطباء الجمعة يتعرضون لسرقة أموال الدولة من المدراء وأحبابهم في خطبهم بكلام يزلزل الجبال وبحكمة بليغة .

 

- سرقة أموال الدولة لها فنون وطرق متنوعة يجيدها من عشق تراب الدنيا ونسي الحساب العسير على الخردلة والقطمير .

 

- حينما تنزل بك الهموم والمصائب لا تغفل عن ركعتين تتصل فيها بمولاك .

 

- في السجون أسرار وأخبار وغوامض وتأجيل وتسويف ونسيان وإهمال , ولكن يوم القيامة كيف سيكون الأعتذار ؟

 

- في زحمة الإنترنت قد نغيب عن مصدر السعادة " القرآن " .

 

- هناك خطباء قدموا من القطب الشمالي " متجمدين " وألقوا بالبرد علينا لا كثرهم الله.

 

- من بين الخطباء رجال احترقوا بهموم الإسلام وأحرقونا بقوة كلماتهم وحرارة تقواهم.

 

- من المربين من يتواجد في أوقات ويغيب في الأزمات وهذا ما لايرضاه شرعنا الحكيم.

 

- من الدعاة من يعشق القنوات لأنه تعود عليها ولهذا هو شيخ جمهور, ولكنك لو قابلته في مسجد أو زرته في عمل لما رأيت ابتسامته التي في القنوات .

 

- حينما ترد الإشكالات في نوازل الحياة يتأكد علينا أن نحسن اختيار المستشار الذي فيه " الحكمة - الخشية " .

 

- حينما نكون على قناعة بالرزق الذي وهبه الله لنا فإننا نصنع سعادتنا بكل سهولة .

 

- في الثورات الشعبية دلالة أن الضعيف والفقير حينما يغضبان فإن الله ينصرهم بقوته ولو بعد حين .

 

- الثورات كشفت لنا أن الشجاعة موجودة في النفوس ولكن الإثارات غائبة .

 

- جميل أن ننقد المظاهر والفساد, ولكن لعل من الأجمل البحث عن وسائل إصلاح ولو يسيرة .

 

- في بداية رحلة موسى الدعوية طلب من ربه " رب اشرح لي صدري " وهذا يعني أهمية الهدوء النفسي والطمأنينة قبل البدء في البرامج الدعوية .

 

- زيارة مجتمعات الشباب - الغافل - مهمة كبيرة لها دعاتها المختصون , ومن أراد النزول لهذه الفئة فليسأل خبيراً بهم .

 

- لا يكفي - الفيس بوك ولا - التويتر - في حياة الأكابر, بل لابد من موقع كامل يجمع تراثك أيها الداعية الكبير .

 

- بعض القدوات والعلماء لا توجد لهم مواقع في النت, وبالتالي قد يذهب علمهم بعد موتهم؛ لأن النت أكبر وسيلة لبقاء العلم في نظري .

 

- علم العقائد نتمنى أن ينزله الخطباء على المنابر بالصيغة التي يفهمها عامة المجتمعات.

 

- مهما كنا أصحاب غيرة وعلم فهذا لا يعني التجاوزات في الطرح والنقد بلا أدب راقي.

 

- السفر في حياة الدعاة ركن أصيل لنشر الخير واكتساب التجارب .

 

عدد الزوار 3887
 
روابط ذات صلة