الاستبدال الرباني
  مات وهو صائم وعمره ( 16 ) سنة
  الهدوء في الحياة
  فتاة أخطأت في رمضان
  
   
 
 
الرئيسة نتاج المشرف العام مقالات عامة تغريدات30 تغريدة متنوعة - 17
 30 تغريدة متنوعة - 17
23 جمادى الآخرة 1439هـ

1- " أمّن يجيبُ المضطر إذا دعاه " في ساعات الكرب ، ربما غابت عنك كل وسائل المساعدة ممن حولك . ولكن اعلم أن هناك ربٌ يراك ويسمع صوتك الحزين .

2- " والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا ". إنهم الذين تعبوا من أجل الله وبذلوا كل مالديهم ليرضى عنهم . هؤلاء لن يتخلى الله عنهم ..

3- أيها الداعية ، إن أجرك مضاعفٌ فكذلك لابد أن يكون صبرك مضاعف . فاصبر على طول الطريق ، وعلى كثرة المخالفين . " ولربك فاصبر ".

4- إن العقيدة لاتقوم ولاتنتشر إلا على يد الصفوة المختارة الذين صدقوا مع الله .. لا على الزبد الذي يذهب جفاء ولا بالهشيم الذي تذروه الرياح .

5- " فاعبده واصطبر لعبادته ". جاهد نفسك لكي تعبد الله وتتصل به . إن تلقي المدد من السماء يحتاج إلى صبر طويل وإلى تعبٍ كبير . هذا هو الطريق .

6- مصطلح " مصلحة الدعوة ". قال سيد قطب : ولقد تتحول " مصلحة الدعوة " إلى صنم يتعبده أصحاب الدعوة وينسون معه منهج الدعوة الأصيل .

7- الداعية بحاجة إلى الازدياد من العلم لأنه يقابل المجتمع كثيراً في برامجه وربما سألوه ، فكيف يجيبهم وهو قليل العلم .

8- صحيح أن شريعة الإسلام فيها حدود وعقوبات ، ولكن قبل ذلك هناك في الشريعة قواعد للوقاية من تلك العقوبات . والمجتمع بحاجة لبرامج الوقاية .

9- الإسلام لم يأت ليحارب الدوافع الفطرية " كالشهوة مثلاً " ولكنه جاء لينظم تلك الدوافع ويضمن لها الجو النظيف الخالي من الضرر .

10- البعض يظن أن الإسلام هو فقط مجرد أخلاق وعبادات وهذا غير صحيح . بل الإسلام يشمل ذلك ، وقبله أن يكون لدينا استسلام لله بالخضوع له دون ماسواه .

11- إن دين الإسلام منهجٌ سليم ونقيٌ بذاته ، والأخطاء التي يمارسها البعض يجب أن ننسبها لهم ، لا للإسلام .

12- جاء الإسلام ليقود حياة الناس كلها في كافة تفاصيلها على منهج الله ، وبهذا الشمول يصلُح العالَم . والبعض يعزل الإسلام عن بعض جوانب الحياة ..

13- يظن البعض أن العلاقة بين الله وبين عباده هي أوامر ونواهي وعقوبات وشدة فقط . إن هناك " حب " . " يحبهم ويحبونه ". وهناك شوق لهذا الرب .

14- كل أمة في التاريخ لها رسالة ، وأعظم الأمم هي أمة الإسلام ، وأعظم رسالة لديها هي دعوة الناس لهذا الدين . فهل يعقل المسلمون رسالتهم ؟

15- من تجربتي مع القرآن ، أنه يعطيك من حلاوته بقدر ماتعطيه من وقتك . ويفتح لك من أنواره على قدر تدبرك له . ويضيف لك في كل يوم نوراً جديداً .

16- أنزل الله القرآن ليكون منهج تربية وتزكية للنفوس . فعجباً ممن يقرأ القرآن ويحسد . إنه لم يتطهر من نهر القرآن ، ولم يتغذى بغذاء القرآن .

17- القلوب العامرة بالإيمان واليقين تنتفع من القرآن أكثر من القلوب القاسية. ولذا تأمل في قلوب الصحابة والأخيار على مر الزمن ماذا صنع بهم القرآن؟

18- يجب أن نعتقد أن القرآن جاء ليعالج كل قضايانا الصغيرة الخاصة بكل واحد منا ، والعامة التي تصلح المجتمع ، وحينما نتدبره بهذا الشعور " سنرتقي ".

19- إني لأتعجب من ذلك الداعية الذي لايخصص كل يوم ساعة مع كتاب الله . لينظر فيه ويرتوي منه ويرى مناهج الأنبياء وكيف تعاملوا مع أقوامهم .

20- الإيمان نور لحياتك . نور لفكرك . نور في رزقك . نور في بيتك وعلاقتك بأسرتك . الإيمان بركة في عمرك . جدد إيمانك لتأتيك هدايا الله .

21- لما فقد بعض الناس نور الإيمان نزلت بهم حوادث الزمن " الانتحار . المخدرات . القتل . الاغتصاب . السرقات . السجون ..". " نسوا الله فنسيهم ".

22- الإيمان هو اتصالك أيها العبد الضعيف بربك الغني المجيد . هو افتقارك إلى الذي يملك تفاصيل حياتك . هو سجودك على الأرض لتقترب منك عطايا الإله .

23- الإيمان هو نقطة التحول في حياتك .. تحول من الشرك للتوحيد . تحول من المعاصي إلى الطاعات . تحول من الغفلة لليقظة . تحول من القلق إلى السعادة .

24- تشاهد ذلك العجوز يترنح في مشيته وهو ذاهب للصلاة " إنه الإيمان الذي دفعه ". ترى ذلك الذي يطوف وهو منحني الظهر .. إنه الإيمان بالله ، وكفى ..

25- أسرتك هي سعادتك ، فاصنع معها ذكرياتك الجميلة ، ولاتكن قاسياً عليهم . سوف تجري الأيام وسيتحدث عنك كل أفراد أسرتك ، فياترى ماذا سيقولون ؟.

26- إن الإنسان لينظر إلى الشيء الجميل من صنع الله فيشعر بالفرح ، فكيف إذا رأى ربه الجميل في جنات الخلود . " وجوه يومئذ ناضرة . إلى ربها ناظرة ".

27- إن عمرك في هذه الحياة محدود ، وربما خرجت منها وأنت لم تحقق باقي أحلامك . ولكن اعلم بأن عمرك في الجنة لاحدود له ، وفيها النعيم الأبدي ..

28- إن من أعظم صور الانتصار في حياة الداعية ، انتصاره على نفسه وثباته على المنهج الحق دون تغير ، رغم الفتن التي لعبت بحياة الآخرين .

29- إن التاريخ لايسطر إلا قصص الأبطال والأنقياء الذين كانت حياتهم لله ولدينه . وأما الحساد والمغرضون فهؤلاء سينتهي بهم المطاف في مزبلة التاريخ .

30- " واصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم ". اصبر يامحمد على الجلوس مع الذين يحبون الحق . على أكتافهم فقط ستقوم الدعوة لا على أكتاف الضعفاء ..
 

 

عدد الزوار 3529
 
روابط ذات صلة