باب رمضان والصيام
  الجزء ( 13 ) المجموعة ( 5 )
  ومع العيد فرحٌ بالحسنات
  30 تغريدة في النجاح - 2
  
   
 
 
الرئيسة نتاج المشرف العام بحوثالفوائد المختارة من فتح الباريالجزء ( 4 ) المجموعة 4
  الجزء ( 4 ) المجموعة 4
3 محرم 1440هـ

 

٢٨٥- سميت أيام التشريق بذلك لأن لحوم الأضاحي تشرق فيها أي تنشر في الشمس ، وقيل لأن الهدي لا ينحر إلا بعد شروق الشمس .

- عند مسلم مرفوعاً " أيام منى أكل وشرب ".

وقال عمرو بن العاص لابنه في أيام التشريق " إنها الأيام التي نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن صومهن وأمر بفطرهن " رواه أبو داود وابن المنذر وصححه ابن خزيمة والحاكم .

٢٨٨- يوم عاشوراء والكلام عنه .

أحوال صوم عاشوراء : أدناه صوم العاشر فقط ، وفوقه أن يصوم التاسع معه ، وفوقه أن يصوم التاسع والحادي عشر .

كان تعيين الوقت في صيامه هو أول دخول الرسول صلى الله عليه وسلم للمدينة .

كان واجباً في البداية ثم نسخ بوجوب رمضان .

نقل ابن عبدالبر الإجماع على أنه الآن ليس بفرض ، والإجماع أنه مستحب .

صيام قريش له لأنهم كانوا يعظمونه بسبب أخبار من سلفهم ، وكانوا يكسون الكعبة فيه .

صيام التاسع معه لأجل مخالفة اليهود .

في رواية مسلم " فصامه موسى شكراً فنحن نصومه ".

٢٩٤- التراويح سميت بذلك لأنهم كانوا أول ما اجتمعوا عليها كانوا يستريحون بين كل تسليمتين .

٢٩٦- حديث 2008 " من قام رمضان إيماناً واحتساباً " .

أي تصديقاً بوعد الله بالثواب عليه .

" واحتساباً " طلباً للأجر لا لقصد آخر من رياء ونحوه .

- قوله " غفر له ما تقدم من ذنبه " قال النووي : المعروف أنه يختص بالصغائر وقيل يجوز أن يخفف من الكبائر إذا لم يصادف صغيرة .

٢٧٩- القيام الذي سنّه عمر من الاجتماع على قارئ واحد ، أخذه من فعل الرسول صلى الله عليه وسلم وصلاته بهم في ثلاث ليال المعروفة .

- كان أُبَّي يصلي بالرجال وتميم يصلي بالنساء ، رواه سعيد بن منصور .

٣٠٠- ليلة القدر سميت بذلك :

1- لأنها ذات قدر لنزول القرآن فيها .

2- لما يقع فيها من نزول الملائكة .

3- الذي يصليها يكون ذا قدر .

4- لما فيها من كتابة الملائكة للأقدار لتلك السنة .

٣٠٢- حديث 2015 " أرى رؤياكم قد تواطأت " .

دلالة على عظم شأن الرؤيا ، وجواز الاستناد إليها في الاستدلال على الأمور الوجودية بشرط أن لا يخالف القواعد الشرعية .

٣٠٤- حديث 2018 قال أبو سعيد الخدري " ونظرت إليه انصرف من الصبح ووجهه متلىء طيناً وماءً " .

فيه فوائد :

1- ترك مسح جبهة المصلي .

2- جواز السجود على الطين .

٣٠٦- ليلة القدر منحصرة في رمضان ثم في العشر منه ثم في أوتاره لا في ليلة منه بعينها ، وهذا هو الذي يدل عليه مجموع الأخبار الواردة فيها .

٣٠٩- الاختلاف في ليلة القدر على نحو أربعين قول .

- الجمهور أن ليلة القدر خاصة بهذه الأمة .

٣١٣- علامات ليلة القدر .

٣١٤- في حديث ٢٠٣٣ " خرج الرسول صلى الله عليه وسلم ليخبرنا بليلة القدر فتلاحى رجلان من المسلمين فقال : خرجت لأخبركم بليلة القدر فتلاحى فلان وفلان فرفعت وعسى أن يكون خيراً لكم " الملاحاة من الخصومة والنزاع .

وعند مسلم " أريت ليلة القدر فأيقظني أهلي فنسيتها " يحمل على التعدد للقصة أو يكون النسيان وقع مرتين أو رأيتها ثم خرجت فتلاحى الرجلان فنسيتها .

٣١٩- في قوله تعالى " ولا تباشروهن وأنتم عاكفون في المساجد " وقع الإجماع على أن المراد بالمباشرة هو الجماع .

- الإجماع على اشتراط المسجد للاعتكاف .

- الإجماع على أنه لا حد لأكثره واختلفوا في أقله .

- قال أبو أمية الصحابي : إني لأمكث في المسجد الساعة وما أمكث إلا لأعتكف .

- اتفقوا على فساد الاعتكاف بالجماع .

٣٢٢- حديث 2032 في قول عمر : " كنت نذرت أن اعتكف في الجاهلية ليلة ".

استدل به على جواز الاعتكاف بغير صوم لأن الليل ليس ظرفاً للصوم ، واعتكف الرسول صلى الله عليه وسلم في شوال بلا صوم.

٣٢٣- مبدأ الاعتكاف من أول النهار .

٣٢٥- حديث 2033 لما قرر الرسول صلى الله عليه وسلم الاعتكاف في شوال .

قال الحافظ : في اعتكافه في شوال دليل على أن النوافل المعتادة إذا فاتت تقضى استحباباً .

٣٢٨- في بعض الأحاديث " ابن آدم " المراد جنس آدم فيدخل فيه الرجال والنساء كقوله " يا بني آدم ".

- في حديث صفية قال " على رسلكما " يرى الشافعي أن الرسول صلى الله عليه وسلم خاف عليهما الكفر إن ظنا به التهمة فبادر إلى إعلامهما بذلك .

- " إن الشيطان يجري من ابن ادم " قيل على ظاهره وأن الله تعالى أقدره على ذلك ، وقيل على سبيل الاستعارة من كثرة إغوائه .

وفي حديث صفية لما زارت الرسول صلى الله عليه وسلم في معتكفه فوائد :

1- زيارة المرأة للمعتكف .

2- التحرز من التعرض لسوء الظن والاحتفاظ من كيد الشيطان ، قال ابن دقيق العيد : وهذا متأكد في حق العلماء ومن يقتدي بهم فلا يجوز لهم أن يفعلوا فعلاً يوجب سوء الظن بهم وإن كان لهم فيه مخلص لأن ذلك سبب لإبطال الإنتفاع بعلمهم .

وقال بعض العلماء : ينبغي للحاكم أن يبين للمحكوم عليه وجه الحكم إذا كان خافياً نفياً للتهمة .

٣٣٤- قال ابن شهاب الزهري : عجباً للمسلمين تركوا الاعتكاف والنبي صلى الله عليه وسلم لم يتركه منذ دخل المدينة حتى قبضه الله .

٣٣٦- البيع : نقل ملك إلى الغير بثمن ، والشراء قبوله ، ويطلق كل منهما على الآخر .

٣٣٩- سميت البيعة صفقة لأنهم اعتادوا عند لزوم البيع ضرب كف أحدهما بكف الآخر إشارة إلى أن الأملاك تضاف إلى الأيدي فكأن يد كل واحد استقرت على ما صار له .

٣٤١- حديث 2051 " الحلال بيّن والحرام بيّن .." .

توارد أكثر الأئمة المخرجين له على إيراده في كتاب البيوع لأن الشبهة في المعاملات تقع كثيراً .

- قال حسان بن أبي سنان : ما رأيت شيئاً أهون من الورع ، دع ما يريبك إلى ما لا يريبك .

يريبك بفتح الياء ويجوز الضم .

٣٤٩- قال البخاري : باب الخروج في التجارة وقول الله تعالى " فانتشروا في الأرض وابتغوا من فضل الله ".

قال ابن المنير : غرض البخاري إجازة الحركات في التجارة ولو كانت بعيدة خلافاً لمن يتنطع ولا يحضر السوق .

- قصة لعمر في اعترافه بأن التجارة شغلته عن العلم . حديث ٢٠٦٢

٣٥٣- حديث ٢٠٦٧ " من أحب أن يبسط له في رزقه ..".

البسط في الرزق البركة فيه وفي العمر حصول القوة في الجسد .

٣٥٦- روى ابن سعد وابن المنذر بسند صحيح عن عائشة : لما مرض أبو بكر مرضه الذي مات فيه قال انظروا ماذا في مالي منذ دخلت الإمارة فابعثوا به إلى الخليفة بعدي قالت فلما مات نظرنا فإذا عبد نوبي كان يحمل صبيانه وناضح كان يسقي بستاناً له فبعث بهما إلى عمر .

فقال عمر : رحمة الله على أبي بكر ، لقد أتعب من بعده .

٣٦٢- حديث 2077 في قصة الرجل الذي كان يداين الناس ثم يتجاوز عنهم .." فتجاوز الله عنه " .

قالوا : وفيه أن اليسير من الحسنات إذا كان خالصاً لله كفر كثيراً من السيئات .

٣٦٥- حديث ٢٠٨١ " جاء رجل من الأنصار وقال لغلام قصاب : اجعل لي طعاماً يكفي خمسة من الناس ..".

قلت : فيه تحديد كمية الطعام حسب عدد الأشخاص .

٣٦٧- في قوله تعالى " الذين يأكلون الربا لا يقومون إلا كما يقوم الذي يتخبطه الشيطان من المس " .

قال قتادة : تلك علامة أهل الربا يوم القيامة يبعثون وبهم خبل .

٣٦٩- عند ابن ماجه بسند حسن مرفوعاً " إن الربا وإن كثر عاقبته إلى قل ".

٣٧٠- قال البخاري : باب ما يكره من الحلف في البيع .

قال الحافظ : أي مطلقاً فإن كان كذباً فهي كراهة تحريم وإن كان صدقاً فتنزيه .

٣٧١- كان الصائغ وعمل الصياغة موجود في زمن النبي صلى الله عليه وسلم .

٣٧٣- حديث ٢٠٩٢ عن أنس قال : إن خياطاً دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم لطعام صنعه ..".

قلت : مهنة الخياطة قديمة وكان بعض الصحابة يمارسها ، وفي الحديث تواضع النبي صلى الله عليه وسلم .

 

عدد الزوار 2498
 
روابط ذات صلة