سلوكيات خاطئة
  كيف أتعامل مع نقد الآخرين ؟
  الجزء 1 - المجوعة 1
  فوائد مع حديث " الحمو الموت "
  
   
 
 
الرئيسة نتاج المشرف العام مقالات عامة الموسميات المشرف و الإجازة الحمد لله على سلامة دينك
 الحمد لله على سلامة دينك
11 شعبان 1429هـ

كنت في رحلة دولية فرأيتُ شباباً في عمر الزهور وهم قادمون من رحلات " لا أعلم جهتها ".

وحينها ذهبت بي خواطري إلى أعماق بعض العبارات التي سيطلقها الناس عند استقبالهم لهؤلاء القادمين من تلك الرحلات.

إنها عبارة " الحمد لله على السلامة " نعم إنها تُقال لكل قادم من السفر، أيّاً كان ذلك السفر، داخلياً أو دولياً.

ولا شك أن هذه العبارة فيها معاني اللطف والمودة بين المسافر والطرف الآخر، وإنها نعمة أن يعود ذلك المسافر من رحلته وهو في كامل عافيته وصحته.

ولكن والله الذي لا إله غيره إن أعظم من سلامة بدنك أن يسلم لك دينك، إي والله حينما تعود من سفرك ولم يتلطخ دينك بنجاسة الذنوب التي يرتكبها بعض المسافرين.

ما أعظمها من نعمة عندما تكون في سفرك قد حفظت سمعك وبصرك وجسدك عن كل ما حرم الله تعالى.

وما أعظم الخسارة وأشد الندامة لذلك المسافر الذي لما سافر إذا به يفتح على قلبه عواصف الفتن، ورياح البلايا، وهموم الشهوات.

وإننا حينما نكون صادقين فإن بعض المسافرين يعود من سفره ولكنه ممن غضب الله عليهم، نعم.. يعود ولكنه ازداد بعداً عن الله.

يعود ولكن بسجل مليء بالذنوب، يا عجباً لذلك المسافر الذي عاد ولكن بقلب ذليل للشهوات، وخاضع للنساء الماجنات.

نعم.. عاد ولكن بعدما أساء مع ربه، فاقترف الآثام وبارز ربه بالحرام (( أَلَمْ يَعْلَمْ بِأَنَّ اللَّهَ يَرَى ))[العلق:14] يا حسرتاه على شهوات ذهبت لذتها وبقيت تبعتها.

تفنى اللذاذة ممن نال صفوتها     من الحرام ويبقى الإثم والعار
تبقى عواقب سوء في مغبتها     لا خير في لذة من بعدها النار

ولك أن تتأمل معي هذه القصة:

قال أحد الدعاة: جاءني رجل يبكي بكاء عجيباً ويريد أن أساعده في " دواء " لما أصابه.. ولكن يا ترى ما الذي أصابه؟ لقد أصيب بالإيدز، وتصاب زوجته بذلك أيضاً، بل ويتعرض الجنين إلى نفس المرض.

إن السبب لذلك هو " السفر للخارج " بدون ضوابط، فمن لهذا الرجل؟ ومن ينقذ أسرته من آهات الإيدز؟!.

وفي الطرف الآخر: نجد أن بعض المسافرين قد لا يكون له اتجاه للشهوات ولا محبة للمنكرات الظاهرة، ولكنه قد عرَّض نفسه لفتنة الشبهات.

وإنها والله لفتنة كبيرة عندما يتعرض العقل للخواطر التي تصده عن الانتماء للمنهج الصافي " منهج الكتاب والسنة " فتجد ذلك المسافر قد عاد ولكن بمبادئ علمانية أو تكفيرية، أو بشكوك في ثوابت هذا الدين كالصلاة أو الحجاب.

وكم رأينا من مسافرين عادت أجسادهم وأما قلوبهم وعقولهم فقد تركوها في بلاد الغرب، والله المستعان.

وأخيراً وليس آخراً: ما أجمل أن نهتم بسلامة الدين وصفائه ونقائه قبل أن نهتم بسلامة الجسد.

وقبل أن نقول للقادم من السفر: " الحمد لله على السلامة " أتمنى أن ندعو له بقلوبنا نسأل الله أن يجعلك ممن حفظ الله له دينه في سفره وإقامته.

عدد الزوار 10203
 
روابط ذات صلة
الاسم : ابو سفيان
الدولة : السعودية
  
ما أجمل أن يعود الإنسان بسلامة دينه من الشهوات والشبهات ، وقد قام بعمل الأنبياء ، فكم هي من خطوات يجهل أكثر الناس بل يحقرونها بأن سافر للخارج من أجل الدعوة إلى الله ، ولكن رب الناس ( جل جلاله ) لا يضيع أجر المصلحين ، فيا من سلك طريق الدعوة إلى الله ، لا يهمك من خذلك وتنقصك فلو كنت مسافر لغرض دنيوي لأعانك على ذلك وشجعك أكثر الناس ، ولكن ابتغ فيما آتك الله الدار الآخرة ...
 
الاسم : عــ الإسلام ــز
الدولة : الكويت
  
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزى الله شيخنا الفاضل سلطان العمري عنا خير الجزاء
على هذه الكلمات القيمة فعلاً السلامة في الدين هي أهم شئ
اللهم يا مقلب القلوب والأبصار ثبت قلوبنا على دينك
ونسأل الله أن يجعل هذه الكلمات في موازين حسنات شيخنا
الفاضل وأن يبارك به وبعمله .
 
الاسم : الراوي
الدولة : السعودية
  
"الحمد لله الذي يفتح على عبادة الصالحين بعظيم فتوحاته . جزاك الله خيراً يا شيخ سلطان على جودة المقال ولقد لمست به حقيقة مُرة قد ذاق مرارتها بعض الذين سافروا للخارج ، فكم عاد من لم يعد دينه معه ، فياليت أن يحرص الشباب وغيرهم من السفر للخارج إلى إذا توفرة الشروط الذي ذكرها العلماء . وخصوصاً من شباب الصحوة والإستقامة فكم تساهل بها واحد ولم نره بعد عودته دخل مسجداً أو.... والآهات كثيره على من يثق بنفسه ويترك كلام العلماء والمشايخ الناصحين خلفه ، وحاله كحال( من دخل ناراً ثم قال لقد أحرقتني النار ) فكيف وأنت من سار بقدميه للفتنه.اللهم ثبتنا وجميع اخواننا واخواتنا على حفظ دينك وعلى البُعد كل البعد عن الفتن ما ضهر منها وما بطن..."
 
الاسم : ايمان
الدولة : فلسطين
  
شكرا يا اخي موضوع كتير حلو او مؤثر في القلوب
لكن هذه ما يحدث لشباب اليوم لكن لا اعلم كيف اغير من هذه الشي
اذا تكلمت عن الدين لا يرد احد ان يسمع
ماذا افعل ؟؟؟؟؟؟