يبيع ولكنه مع المصحف
  الجزء ( 2 ) المجموعة 7
  الجزء ( 2 ) المجموعة 1
  التوازن يامعاشر الدعاة
  
   
 
 
الرئيسة نتاج المشرف العام مقالات عامة أخوات المشرفأكثر من 15 وسيلة دعوية للمرأة
 أكثر من 15 وسيلة دعوية للمرأة
12 ربيع الآخر 1431هـ

 

تخطئ بعض الأخوات من قصر مجال الدعوة للرجال فقط ، مع أن نصوص الوحي عامة والأصل استواء الرجل والمرأة في الخطاب إلا ما خصه الدليل.

ولعل نصوص الأمر بالدعوة والنصح والإنكار عامة كما هي في قوله تعالى: ( كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ ) .

وفي قوله: ( ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ ) .

وفي قوله صلى الله عليه وسلم: ( بلغوا عني ولو آية ) رواه البخاري .

وهنا أردت إفادة الأخوات بما سنح به العقل في المجالات الدعوية للمرأة مع الاختصار في ذكر كل مجال:

- العناية بدعوة الأسرة في البيت.

- رفض القنوات المحرمة والإلحاح على ولي الأمر بإيجاد البديل الإسلامي.

- الجلوس مع الزوج ووعظه بين فترة وأخرى .

- إخراج كل منكر يوجد في البيت بالطريقة الحسنة.

- زيارة الجارات ومناصحتهن بين فترة وأخرى .

- العناية بمصلى النساء في مسجد الحي ولو في الشهر مرة ووضع الملصقات المناسبة.

- أخذ كتيبات بلغات الممرضات اللواتي في المستشفيات وإهداؤهن.

- الإنكار على المتبرجات في السوق بالكلمة الحسنة.

- إيجاد بيئة صالحة من الأخوات وتكوين جلسات دعوية بينهن في الشهر مرة على الأقل.

.

- الاستفادة من الانترنت عبر:

1- الكتابة في المواقع النافعة.

2- مراسلة الأخوات عبر البريد الإلكتروني بالرسائل المفيدة.

3- إرسال المقالات إلى المواقع النافعة .

4- المشاركة في تفقد المواقع للارتقاء بها للأفضل.

5- تصميم البنرات أو الفلاشات التي تزيد الدعوة تقدماً وتأثيراً.

.

- الاستفادة من الجوال في إرسال رسائل مفيدة للأخوات والصديقات وتشكيل قائمة بأسمائهن.

- تفعيل دور التحفيظ النسائية في الأحياء ودعم القائمات عليها معنوياً أو مادياً.

- الاستفادة من الزيارات العائلية وتوظيف الأحداث في نقلة دعوية وتربوية.

- زيارة بعض القرى مع الزوج أو الأخ وتعليم النساء ما يهمهن من أمور دينهن، وهذه الوسيلة تحتاج دراسة وإعداد وسؤال من جرب.

.

- إنشاء مجالس دعوية مستمرة في بيت بعض الأخوات ويتم الإعلان عنه في الحي أو المنتديات ويشترط في المجلس:

1- أن يكون في حي مناسب للأحياء الأخرى.

2- أن يكون المجلس واسعاً.

3- إعداد المجلس إعداداً يناسب كبيرات السن وغيرهن.

4- إيجاد جهاز مكرفون فقد تدعو الحاجة له.

- إقناع بعض الأخوات بتغيير القنوات المحرمة التي في بيوتهن واستبدالها بالقنوات الإسلامية.

- التفكير في إنشاء مركز للاستشارات الأسرية في الحي القريب من المنزل وذلك عبر جلسات مع الأخوات أو تفعيل المشائخ والدعاة.

والأفكار الدعوية أكثر مما ذكرت ولكن هذا ما جادت به القريحة وسمح به الوقت، والعبرة بالتنفيذ، والتوفيق بيد العزيز الحميد.

 

 

عدد الزوار 6810
 
روابط ذات صلة
الاسم : أميرة ساره
الدولة : الجزائر
  
بارك الله تعالى فيكم وجزاكم خيرا على كل ما تبذلونه في خدمه الاسلام
 
الاسم : رائد الجهني
الدولة : السعودية
  
جزاكم الله خيرا
ونفع الله بكم