الرئيسة نتاج المشرف العام توجيهاتإلى الدعاة الداعية والتجديد
 الداعية والتجديد
16 شعبان 1431هـ

 

جميلة تلك الوظيفة التي تقلدتها أيها الداعية ، والناس في حاجة كبرى لينهلوا من " دعوتك " لتحيا قلوبهم وتزداد معرفتهم وتسمو أرواحهم.

ولعل من روائع برامجك الدعوية " السعي للتجديد الدعوي " ومحاولة إتقان عوامل التأثير في ممارساتك الدعوية والبحث عن كل فكرة لها دورها في الارتقاء بهذه الدعوة ليكون أثرها أقوى وأبقى , وتأمل معي :

1- إن كنتَ خطيباً فلتكن بحّاثاً عن كل وسيلة جديدة تضفي على خطبتك نوعاً من القوة والتأثير سواء في طريقة الإلقاء أو في اختيار عنوان جديد أو ابتكار مقدمات متميزة.

2- إن كنت كاتباً في موقع فابحث عن الجديد من أساليب التأثير في الكتابة والبيان ، واقتنص الجديد من الأبيات والحكم والقصص التي ستجعل لمقالك تأثيراً بيناً.

3- لعلك ممن يمتلك موقعاً على الشبكة فرسالتي لك جدد موقعك وغير تصميمه في كل خمس سنوات على الأقل ، وطوّر برنامج الإدارة لديك واتصل بالشركات الجديدة في عالم التصميم والإخراج لتسألهم عن إمكانية التجديد والتطوير في الموقع.

4- يا إمام المسجد أما آن لك أن تخترق الوسائل الحديثة لتملأ بها مسجدك ليكون منطلقاً دعوياً متميزاً؟.

5- وأقول لتلك المرأة الداعية : إن عالم النساء ميّال لكل جديد فلا بد من مواكبة التجديد والبحث عن كل مفيد في دعوة النساء.

6- يا مدير المكتب التعاوني إن جهودكم مشكورة والمجتمع يشكر تلك الجهود، ولا زلنا نطمح للجديد في البرامج الدعوية ولا زال الجمهور يتطلع إلى فكرة رائدة في المجال الدعوي على اختلاف أنواعه.

وبعد هذه الجولة في التذكير بالتجديد الدعوي وضرورته آمل أن أكون قد نجحت في إقناعك بهذه الفكرة وبقي عليك أن تعشق التجديد وتبحث عن المصادر التي تفتح لك الأبواب وتضيء لك الأنوار فابدأ وسترى خيراً وسنرى نحن خيراً.

 

عدد الزوار 3901
 
روابط ذات صلة